درب الشغف

درب الشغف

8th May, 2022

إذا سمعتم العبارة التالية "افعل ما تحب، وأحب ما تفعل" واعتبرتموها مشجعة فسوف تتفاجؤون بعد قراءة الأسطر التالية.

بالنسبة لي، هذه المقولة مُحبِطة لأن ما يُقال أسهل مِمّا يُفعَل والعثور على درب الشغف أمرٌ ليس بالسهل. كلُّنا نتمنّى أن يتحوَّل شغفُنا إلى مِهنةٍ نقتاتُ منها، أو نَحلَم بأن نعيش هذا الشغف في بيئة عمل تُمكِّننا من تحقيق هذه المقولة ولكن الحقيقة المُطلَقَة عن ماهية الشغف ما زالت غير واضحة وجُلَّ ما تم التوصُّل إليه لتعريف وتحديد الشغف هو مجموعة من الفرضيات المتنوعة .

ولكننا لا نحتاج لهذه الفرضيات لتحديد شغفنا لأننا نعلم بشكل أو بآخر ما الذي يُحفِّزنا ويبعث فينا شعور الفرح والإنجاز. فالإنسان الشغوف يطمح أن يعمل في بيئة تعطيه الفرص لتعزيز شغفه، خاصة إذا كان هذا الأمر يُحسِّن من أداءه ويساعده على تحقيق أهدافه على حد سواء. ومما لا شك فيه بأن العيش بشغف هدف يحاول الكثيرون تحقيقه ولكنهم عاجزون عن العثور عليه ويجهلون كيفية البدء بالبحث عنه والوصول إليه. لذلك على الراغبين بترجمة شغفهم لواقع ملموس أن يبدأوا بتحديد أهدافهم ومن ثم أن يسعوا لتحقيقها بكل ما لديهم من عزيمة رغماً عن المعوقات التي قد تواجههم في مسعاهم. فمعظم القادة الذين كانت لهم رؤية قاموا بوضع خطة واضحة لتحقيق هذه الرؤية وحرصوا على إستخدام شغفهم كالوقود الذي جعلهم يستمرون بلا هوادة لتحقيقها.

فإذا كنت تبحث عن شغفِك أجب عن الأسئلة التالية:

  • هل لدي أهداف وخطة واضحة تساعدني على تحديد شغفي؟
  • هل يساعدني عملي الحالي على ممارسة شغفي وشعوري بالتحفيز ؟
  • هل يتضمن عملي الحالي على المقدار الكافي من الحرية للتعبير عن شغفي؟

إذا كانت إجاباتك "نعم" فأنت محظوظ لأنك متواجد في بيئة تُنمِّي شغفك. وإذا كانت إجاباتك تتضمن "لا" لسؤال أو أكثر، فلا تيأس! بل حافظ على الأمل لأنك سوف تتمكن يوماً ما من إيجاد البيئة الحاضنة لينمو شغفك ويظهر إبداعك.

عن الكاتب
شارل طوق

شريك

يشغل السيد شارل طوق منصب شريك في شركة ميرك للتدريب والاسـتشارات وهو مؤلف Scattered Thoughts for Business and Life (الطبعة الأولى 2022، ISBN 978-0-578-33268-0) . شارل حائز على شهادة البكالوريوس في الحقوق من الجامعة اللبنانية، وعلى درجة الماجستير في إدارة الموارد البشرية والتدريب من جامعة ليستر في بريطانيا، وعلى درجة الماجيستير في بحوث الأعمال التطبيقية من كلية الأعمال السويسرية حيث يستكمل هناك أيضاً درجة الدكتوراة في إدارة الأعمال. بالإضافة إلى ذلك فقد حصل السيد شارل على شهادة الاعتماد المهني من جمعية إدارة الموارد البشرية (SHRM-SCP) في الولايات المتحدة الأمريكية، كما أنه مدرّب معتمد من معهد الأداء والتعلم في كندا (™ CTP)، وخبير معتمد في التوجيه الإرشادي ACECC ، وحاصل على شهادة في الصحة والسلامة المهنية من نيبوش (NEBOSH) في المملكة المتحدة، إلى جانب كونه مستشاراً معتمداً في التطوير المؤسسي من الجمعية الدولية لتطوير وتغيير المؤسسات (ISODC) في الولايات المتحدة الأمريكية.

الاطلاع على الملف
لهجات لغة الضاد
لهجات لغة الضاد

تعلَّمتُ اللّغة العربية من والدي معتقداً أن لهجته تُمثِّل ما يستخدمُه جميع المُتحدِّثين باللغة العربية. ولكن إعتقادي هذا تلاشى عندما بدأت بتعلُّم اللغة العربية "الفصحى" في المدرسة. عندها، أدهشنا أستاذ اللغة العربية...

شارل طوق
19th April, 2022
اقرأ أكثر
مغامرتي في عالم التعلّم الافتراضي
مغامرتي في عالم التعلّم الافتراضي

لقد تغيّر المفهوم التقليدي للتعليم بشكل جذري خلال السنوات الماضية، وترسّخ هذا التغيير خلال الأشهر الفائتة لاسيّما مع ظهور جائحة فيروس كورونا، فلم يعد التواجد الجسدي هو خيار التعلم المفضّل، فعندما أصبح غ...

شارل طوق
5th May, 2020
اقرأ أكثر
التعليم والتدريب والتطوير – مفاهيم متداخلة أم مختلفة؟
التعليم والتدريب والتطوير – مفاهيم متداخلة أم مختلفة؟

بينما كنت أقدّم إحدى الدورات التدريبية الأسبوع الماضي؛ باغتني أحد المشاركين بسؤال مثير للاهتمام، كان السؤال حول أوجه الشبه والاختلاف بين التعليم والتطوير والتدريب. لاشك أن سؤاله دفعني للتفكير للحظة؛ وسرعان ما استذكر ذهن...

شارل طوق
4th March, 2019
اقرأ أكثر