اتخاذ القرارات عند الأوقات الصعبة

هي حصص تدريبية افتراضية مدتها ساعة ونصف يُقدّمها أحد الخبراء في الشركة.

نظرة عامة

يواجه القادة والمدراء كثيراً من القضايا والمشكلات أثناء تأدية عملهم، فما هي البدائل المتاحة لهم عندما يتعلق الأمر بحل ما يواجههم؟ وما هي أفضل القرارات التي يجب اتخاذها لضمان اتخاذ أفضل الإجراءات وأكثرها فعالية؟ ومن جانب آخر تزيد أهمية مثل هذه القرارات عند مرور الأعمال بالتحديات وفي الأوقات الصعبة، فيصبح لاتخاذ القرارات معنى مختلفاً، حيث أن المخاطر أعلى والآثار الاستراتيجية أكثر خطورة والأوضاع أكثر تعقيداً وتأثيراً، لذا تعتبر كيفية التعامل مع عملية صنع القرار وإدارتها ذات تأثير كبير على العمليات والربحية، ولأهمية هذا الموضوع قمنا بتصميم هذه الحصة التطبيقية عن بُعد لتسلّط الضوء على الأدوات والتقنيات المختلفة المتاحة ليتم استخدامها خلال الأوقات الصعبة بحيث أنها تساعد على التعامل مع قضايا الأعمال واتخاذ القرارات بأسلوب أكثر كفاءة وعقلانية واستراتيجية.
يجد المدراء وقادة المؤسسات والشركات أن محتوى هذه الحصة التطبيقية مفيد خصوصاً في الظروف التي نمر بها جميعاً حالياً، والمتعلقة بالخيارات الصعبة التي تعتمد عليها استمرارية أعمال المؤسسة، واتخاذ قرارات استراتيجية حاسمة، وتقليل المنصرفات، أو حتى إيجاد طرق جديدة لتوليد الإيرادات.
يرجى ملاحظة أن المستشار قد يستخدم الوسائط الإلكترونية خلال هذه الحصة التطبيقية عن بُعد (الشرائح التقديمية، وكتب العمل) والتمارين/ الأنشطة الفردية والجماعية، ودراسات الحالة.

الوجبات الرئيسية

  • اتخاذ القرارات عند الأوقات الصعبة
  • التفكير الإبداعي وحل المشكلات
  • تحديد التوقعات والمسؤوليات
  • التفكير والتحليل الاستراتيجي
  • تحديد وتعريف المشكلة
  • إشراك وإقناع أعضاء الفريق

[email protected] / ٩٧١٤٥٥٦٧١٧١+

٢٠٢٠© جميع الحقوق محفوظة